في الملعب

لماذا فشل ميسي مرة أخرى ؟ – في الملعب

عاد فريق برشلونة , يجر أذيال الخيبة مرة أخرى , بعد الإقصاء المخيب للآمال من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا , عقب الخسارة المذلة 4-0 على يد نظيره فريق ليفربول , في إياب نصف نهائي البطولة , على أرضية ملعب ” أنفيلد ” .

 

نظراً لما قدمه فريق ليفربول في لقائي الذهاب والإياب فإنه يستحق الوصول الى المباراة النهائية من دوري أبطال أوروبا للمرة الثانية على التوالي , حيث أن نتيجة مباراة الذهاب لم تعكس الأداء المبهر الذي قدمه الريدز . 

 

في لقاء الذهاب استغل برشلونة قوته في الهجمات المرتدة وقدرة نجمه الأوحد ليونيل ميسي على خلق الفرص السانحة للتسجيل لزملائه , ليخرج الفريق الكتلوني بالفوز بثلاثية نظيفة , وسط تفاؤل كبير بالوصول للمباراة النهائية .

 

أكبر المتفائلين من جانب الريدز لم يكن يآمل بالعودة في النتيجة أمام برشلونة في لقاء الإياب , خاصة مع غياب محمد صلاح وفرمينيو للإصابة , ولكن مافعله ليفربول يؤكد بأن كرة القدم مليئة بالمفاجآت وتمنحك فرصة للعودة . 

 

فريق برشلونة كان يعول على ميسي في الوصول للمباراة النهائية بعد الهدفين اللذان سجلهما في لقاء الذهاب , ولكن في مباراة الإياب عاد ميسي ليختفي من جديد ويفشل مرة أخرى في قيادة فريقه نحو الوصول لنهائي مدريد . 

 

فشل ليونيل ميسي في الظهور على ملعب ” أنفيلد ” جاء لسببين , الأول تفوق فريق الريدز , والثاني ضعف خط وسط برشلونة , حيث كان فريق المدرب كلوب الأفضل في خط الوسط وإستطاع التفوق على لاعبي خط وسط البرسا . 

 

ميسي إضطر العودة للخلف من أجل مساعدة لاعبي خط الوسط وبالتالي ابتعد عن مكمن خطورته , حيث لم يظهر كثيراً في منطقة الجزاء الحارس أليسون , في ظل ابتعاده عن المناطق المؤثرة القريبة من منطقة جزاء الليفر . 

 

برشلونة يعاني كثيراً عندما يواجه فرق كبيرة تستطيع الاستحواذ على الكرة والتفوق في خط الوسط , حيث أن ثلاثي خط وسط برشلونة فشلوا في صناعة اللعب وكانت أدوارهم دفاعية أكثر , الأمر الذي جعل ميسي يعود كثيراً للخلف . 

 

كرة القدم لعبة جماعية , ورغم أن ميسي في كثير من المرات كان حاسماً , إلا أنه بحاجة الى المجموعة , في حين يبدو أن مشكلة برشلونة نفسية وذهنية وخاصة في دوري الأبطال , برشلونة لم يأتي الى أنفيلد وبقي في الفندق . 

اظهر المزيد

اترك رد