في الملعب

مانشستر يونايتد يقلب الطاولة على يوفنتوس في الوقت القاتل – في الملعب

إنتهت قمة مباريات الجولة الرابعة من دور المجموعات في دوري أبطال اوروبا بين يوفنتوس وضيفه مانشستر يونايتد بفوز اليونايتد 2-1، ليبقى يوفنتوس متصدراً للمجموعة الثامنة بـ9 نقاط، ثم مانشستر يونايتد ثانياً برصيد 7 نقاط . 

 

كانت بداية الشوط الأول هادئة نوعاً ما مع بعض المحاولات من جانب أصحاب الأرض، وفي الدقيقة 17 سدد كرستيانو رونالدو كرة قوية مرت بجوار القائم الأيسر، وكاد سانشيز أن يباغث تشيزني بعد الكرة التي رفعها له ماتيتش لكنها ضاعت.

 

وفي الدقيقة 32 حاول يوفنتوس بتسديدة أرضية من خوان كوادرادو ضربت في مدافع مان يونايتد وكادت أن تخادع ديخيا لكن الاسباني كان لها بالمرصاد، وفي الدقيقة 34 مرر رونالدو الكرة لخضيرة، فسددها الألماني لتضرب في القائم وتخرج.

 

وفي الدقاق الأخيرة من الشوط كانت هناك عدة محاولات من يوفنتوس خاصة من تسديدات رونالدو وديبالا وكوادرادو التي تصدى لها الدفاع، في المقابل سدد بول بوغبا كرة أخرى لمانشستر يونايتد وصلت سهلة لحارس اليوفي تشيزني.

 

وتمكن أصحاب الأرض من التقدم في الدقيقة 65 من اللقاء، وذلك بعد كرة رفعها من وسط الملعب النجم البوسني ميراليم بيانيتش، إستلمها داخل منطقة الجزاء، كرستيانو رونالدو وسددها بإقتدار على يسار الحارس دافيد ديخيا.

 

وكاد بيانيتش أن يضيف الهدف الثاني في الدقيقة 68 لكن الكرة ضاعت، وأهدر الكولومبي خوان كوادرادو هدف محقق بعد تمريرة رونالدو، ثم سدد بيانيتش كرتين ذهبتا خارج الملعبن ورد مان يونايتد بتسديدة من مارسيال مرت جانب القائم.

 

ونجح فريق مانشستر يونايتد الضيف في اللقاء في تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 86 من زمن الشوط الثاني والمباراة , وذلك بكرة رائعة سددها اللاعب البديل، النجم الاسباني خوان ماتا من ركلة ثابتة إستقرت في شباك اليوفي , 

 

وتمكن الشياطين الحمر من خطف هدف الفوز في الدقيقة  89 من المباراة بعد كرة مرفوعة من ركلة ثابتة، لمسة رأس لاعب الوسط البلجيكي مروان فيلايني، ثم ضربت في أليكس ساندرو وعبرت إلى المرمى , لينتهي اللقاء 2-1 .

اظهر المزيد

اترك رد