كورة سعودية

مدرب الهلال| خورخي خيسوس.. مكتشف النجوم وصانع الإنجازات في البرتغال

أعلن نادي الهلال ، تعاقده رسميًا مع المدير الفني البرتغالي خورخي خيسوس، لقيادة الفريق الأول، خلال الفترة القادمة.

مدرب الهلال | خورخي خيسوس.. مكتشف النجوم وصانع الإنجازات في البرتغال

وعين نادي الهلال ، الأرجنتيني خوان براون، مديرًا فنيًا مؤقتًا للفريق الأول، بعد إقالة مواطنه رامون دياز، في شهر فبراير الماضي.

ويُعد خيسوس، واحدًا من أنجح المدربين، في تاريخ البرتغال، حيث قاد قطبي مدينة لشبونة بنفيكا وسبورتنج، لتحقيق العديد من الإنجازات المحلية.

ويرصد “في الملعب. كوم”، مسيرة خورخي خيسوس، مدرب الهلال الجديد..

خيسوس، ولد في 24 يوليو 1954، في مدينة أمادورا البرتغالية، حيث كان يشغل مركز الوسط الأيمن كلاعب، وانضم للعديد من الأندية، أبرزها بنفيكا وسبورتنج لشبونة.

وبدأ خيسوس، مسيرته التدريبية، عام 2001، مع فريق إستريلا دا أمادورا البرتغالي، حيث استمر معه عامين، قبل أن يرحل إلى فريق فيتوريا جيماريش، إلا أنه لم يستمر معه، سوى 6 أشهر فقط.

وبعد فيتوريا جيماريش، قاد خيسوس، العديد من الأندية في البرتغال؛ مثل موريرينسي، وليريا وبيلينينسش، ثم براجا، الذي حقق معه كأس الإنتر توتو.

* إنجازات تاريخية:

وصنع خيسوس، اسمه كمدرب كبير، عندما تولى القيادة الفنية لفريق بنفيكا، عام 2009، حيثث حقق معه 10 بطولا مختلفة؛ كالتالي..

  • 3 بطولات دوري.

  • 5 بطولات كأس الدوري.

  • بطولة كأس سوبر برتغالي.

  • بطولة كأس البرتغال.

كما قاد خورخي خيسوس، فريق بنفيكا، للوصول إلى نهائي الدوري الأوروبي مرتين؛ موسمي “2012–13، 2013–14″، حيث خسر الأول أمام تشيلسي الإنجليزي بهدفين لهدف، والثاني أمام إشبيلية الإسباني بركلات الترجيح.

* سبورتنج لشبونة:

وتولى خورخي، مهمة تدريب سبورتنج لشبونة، في يوليو 2015، وقاد الفريق في 158 مباراة، فاز في 101 منها، وتعادل في 24، بينما تلقى 33 هزيمة.

وسجل سبورتنج ليشبونة مع خيسوس، 316 هدفًا، بينما استقبلت شباكه 157 آخرين.

وأبرز إنجازات خيسوس مع لشبونة، هو الحصول على المركز الثاني بالدوري البرتغالي، موسم 2015-2016، كما توج في نفس الموسم بلقب كأس السوبر البرتغالي، على حساب بنفيكا بهدف دون رد، قبل أن يتوج بعدها ببطولة كأس الدوري البرتغالي.

وبالإضافة إلى البطولات التي حققها، نجح خيسوس بصناعة مجموعة من النجوم الذين مثلوا بنفيكا، قبل الانتقال إلى الأندية الأوروبية الكبيرة، مثل الأرجنتيني أنخيل دي ماريا والبرازيلي راميريس وفابيو كوينتراو.

اظهر المزيد

اترك رد