كورة عالمية

جوارديولا ينتشي بنجاحه مع السيتي ويرد على منتقديه بسبب ميسي والبايرن

أبدى المدرّب الإسباني بيب جوارديولا، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي، عن فرحته الكبيرة  بسبب نجاحه في قيادة السيتي إلى منصة التّتويج بلقب البريميرليج الموسم الحالي.

وإستقبل النجم الفرنسي تيري هنري أسطورة فريق آرسنال الإنجليزي، المدرّب الإسباني عبر شبكة “سكاي سبورت” في برنامجه الخاص، وقال بيب إنّ التتويج ببطولة كبيرة بحجم البريمييرليج رفقة السيتي، يمثّل له مناسبة خاصّة جدًا.

وقال كذلك أنّ هذا النجاح يعتبر ردّ على منتقديه، الذين إدّعوا أنّ بيب يعتمد على الحظ، ويستغل غياب المنافسين الأقوياء، وذلك خلال فترة تدريبه لبرشلونة الإسباني وبايرن ميونخ الألماني.

وقال بيب في تصريحاته: “التّتويج بالبريمييرليج رفقة السيتي يعتبر شيء كبير بالنسبة لي، لقد كنت أشعر بالراحة في برشلونة، ومحظوظ بإمتلاك فريق إستثنائي، يزج بأفضل اللاّعبين في العالم، وكان نيمار أيضًا قادم، لكن تلك الفترة لم تكن النهاية، فالحياة تدور حول التحدّيات، وكان يجب علي الذهاب إلى بلد آخر، وبالفعل ذهبتُ إلى ألمانيا، والآن أنا هنا في إنجلترا”.

وواصل: “العديد قالوا إنّني كنت أفوز في برشلونة بسبب وجود ليونيل ميسي، وفزت مع بايرن ميونخ لأنّهم دائماً يفوزون، وليس لديهم منافسون أقوياء، لكن في السيتي كانت هناك شكوك بأنّني سأتمكّن من تكرار الفوز بالدوري، حتى أنا شخصياً كانت تساورني الشكوك، لكنّنا فعلناها، هذا هو السّبب في سعادتي بهذا اللّقب”.

وأضاف: “التّحدي المقبل سنختبر فيه قدرتنا على الفوز بالبريمييرليج لموسمين متتاليين، فقط مانشستر يونايتد وتشيلسي نجحا في فعل ذلك في الماضي”.

وتابع قائلاً: “لا أعلم كيف سيكون رد فعل لاعبينا بسبب هذا النجاح، لا أعرف أيضا كيف سيكون رد فعلي على نجاحي هنا، هذا هو التّحدي في الموسم المقبل بالنسبة لنا من وجهة نظري الشخصية”.

كما صرّح جوارديولا أنّ هناك تشابه كبير بين فريق مانشستر سيتي الحالي، وفريق برشلونة الذي لعب ضمن صفوفه في التسعينيات.

وإختتم بيب تصريحاته مؤكّداً أنّه يطالب لاعبيه دائماً بتقديم أفضل أداء لديهم بغض النّظر عن نتيجة المباراة.



المصدر: وكالات

المصدر
وكالات
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات