كورة عالمية

لويس إنريكي يحطّم آمال نيمار دا سيلفا بإتخاذه هذا القرار

فشل ناصر الخليفي، رئيس نادي باريس سان جيرمان، وأعضائه، في تحقيق طلب النجم البرازيلي، نيمار دا سيلفا، مهاجم الفريق الباريسي، والذي أبدى بطلبه لرئيس النادي، خلال الأيام الماضية، مستغلاً زيارة الخليفي له في البرازيلي.

وذكرت صحيفة “سبورت” الكتالونية، أنّ مدرب برشلونة السابق، الإسباني لويس إنريكي، لم يعد محل إهتمام إدراة النادي الباريسي، بعد أن تمّ تأكيد إتفاق إنريكي مع إدارة نادي تشيلسي الإنجليزي، لشغل مكان المدرّب الإيطالي الحالي للبلوز أنطونيو كونتي.

يذكر أنّ علاقة نيمار بإنريكي نشأة داخل جدران الكامب نو، لمدّة ثلاث سنوات، قبل أن يقرّ ر كل منهما ترك الفريق الكاتالوني خلال الإنتقالات الصيفية الماضية، وبسبب هذه العلاقة المثينة بين الطرفين إقترح نيمار على إدارة النادي الباريسي التعاقد مع إنريكي، إلاّ أنّ إتفاق المدرّب الإسباني مع النادي اللندني حطّم آمال النجم البرازيلي.

وأشارت الصحيفة كذلك أنّ بعد هذه المعطيات المخيّبة، حوّلت إدارة سان جيرمان إهتمامها للمدرّب الإيطالي كارلو أنشيلوتي، حيث يؤيّد كل من اللاّعبان ماركو فيراتي وتياجو سيلفا بشدّة فكرة جلب مدرّ ريال مدريد السابق، لكن الصحيفة قالت أنّ أنشيلوتي يفضل العودة للبريميرليج عوض تدريب فريق سان جيرمان مرّة أخرى.

وأضافت الصحيفة أنّ إدارة النادي الباريسي  تجد صعوبة في إقناع المدير الفني لنادي يوفينتوس الإيطالي، ماسيميليانو أليجري، بسبب أنّ المدرّب لا يفكّر في الرحيل عن السيدة العجوز.

كما أوضحت أنّ المدير الفني لفريق زينيت سان بطرسبورج الروسي، روبرتو مانشيني، يعتبر خيار لباريس سان جيرمان لحل مكان المدرّب الإسباني أوناي إيمري.

وإختتمت الصحيفة تقريرها بأنّ المدير الفني لفريق توتنهام، الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، يحظى بإعجاب كبير من مسؤولي نادي باريس سان جيرمان، بعد المستوى الفني الكبير الذي ظهر به مع النادي الموسم الماضي والحالي.

 

المصدر: وكالات

اظهر المزيد

اترك رد