كورة عالمية

برشلونة يواصل التغريد في الصدارة بفوز سهل على بيلباو – في الملعب

واصل برشلونة إنتصاراته ومستوياته المميزة وحقق إنتصار مستحق على حساب ضيفه فريق أتلتيك بيلباو بنتيجة 2-0 في المباراة التي أقيمت على ملعب كامب نو ضمن مباريات الجولة التاسعة والعشرين من بطولة الدوري الاسباني، ليرفع رصيده إلى 75 نقطة ويواصل الإبتعاد في الدصارة، وزادت الخسارة من متاعب بيلباو الذي بقي في المركز 13 برصيد 35 نقطة.

برشلونة يواصل التغريد في الصدارة بفوز سهل على بيلباو – في الملعب

منذ البداية سيطر برشلونة على المباراة، وكان بادي على فريق أتلتيك بيلباو الإستسلام، ولم ينتظر الفريق الكاتلوني كثيراً حتى يسجل أول الأهداف، والذي جاء عند الدقيقة الثامنة بعد كرة وصلت جوردي ألبا على اليسار ليلعبها بإتجاه باكو ألكاسير المتواجد في منطقة الجزاء ليسددها من لمسة واحدة في الشباك، ليسجل هدفه الأول منذ فترة ليست بالقصيرة.

وحاول برشلونة مجدداً بتسديدة البرازيلي باولينيو التي مرت بجوار القائم في الدقيقة العاشرة، تبعتها تسديدة من ميسي أبعدها الحارس كيبا إلى ركلة ركنية في الدقيقة 12، وبعد ذلك جاءت تسديدة فيليب كوتينيو الرائعة التي ضربت العارضة، وتهيأت لديمبيلي الذي لم يتعامل معها جيداً في الدقيقة 15، وسدد ديمبيلي كرة أخرى في الدقيقة 26 صدها كيبا.

واصل هجوم برشلونة الكاسح إلى أن جاء ثاني الأهداف بتسديدة عن طريق ميسي من على حدود منطقة الجزاء إستقرت في شباك حارس مرمى الفريق الباسكي في الدقيقة 30، وكان برشلونة قريب مرة أخرى من التسجيل بكرة خطيرة جداً رفعها باولينيو إلى مواطنه كوتينيو في منطقة الجزاء ليرفعها الأخير من فوق الحارس لكنها ضربت العارضة في الدقيقة 34.

وكاد باولينيو أن يسجل الهدف الثالث عندما وصلته الكرة من ديمبيلي ليسددها بطريقة مميزة، لكنها ضربت القائم الأيسر للحارس كيبا في الدقيقة 43، لينتهي شوط المباراة الأول بنتيجة 2-0، في الشو ط الثاني إنخفض مستوى المباراة كما هو متوقع، مع تحسن طفيف في مستوى الفريق الضيف الذي كانت له محاولة بتسديدة إنيجو ليكو عند الدقيقة 49 من اللقاء.

واصل فريق بيلباو التحسن في الدقائق اللاحقة بإجرائه التبديلات، مع جرأة أكبر في الهجوم، فحاول الفريق مجدداً عبر تسديدة سابين مورينو التي مرت بجوار القائم في الدقيقة 51، وبعد ذلك تسديدة من اللاعب إيريك سابوريت علت العارضة، في الوقت الذي حاول فيه فريق برشلونة اللعب بأقل مجهود ممكن خلال الشوط الثاني، وبدأ تبديلاته بدخول انيستا مكان ديمبيلي.

بعد ذلك إستمرت الأمور على حالها سيطرة لبرشلونة بدون محاولات جدية، ومحاولات قليلة من الضيوف من أجل الوصول لمرمى تير شيغن، في الوقت الذي أجرى برشلونة تبديله الثاني بدخول اليكس فيدال بدل باكو الكاسير، واندريه غوميز في مكان كوتينيو، وشهدت الدقائق الأخيرة بعد المحاولات عن طريق ميسي ولكنها لم تأتي بجديد، لينتهي اللقاء بفوز برشلونة 2-0.

المصدر: وكالات

اظهر المزيد

اترك رد